مرات التحميل: 2
مرات المشاهدة: 6
مرات الاستشهاد بهذا البحث: 0
 عنوان البحث:   العلاقة بين أنماط التنشئة الأسرية والاضطرابات الانفعالية لدى طلبة الصف السادس الأساسي ذكور
 اسم الباحث:  مصطفى هيلات، ومحمد أمين القضاه، وجعفر الربابعة
 البلد:  الأردن
 جامعة:  البلقاء التطبيقية
 كلية:  الأميرة عالية الجامعية
 تاريخ موافقة النشر:  29/10/2006
 المجلــد:  السادس- العدد الأول / 2008
 صفحات البحث:  1-34
 الكلمات المفتاحية:  

 ملخص البحث:  
تهدف الدراسة الحالية إلى الكشف عن العلاقة بين أنماط التنشئة الأسرية (ديمقراطي - تسلطي، وحماية زائدة - إهمال) والاضطرابات الانفعالية من طلبة الصف السادس الأساسي الذكور الذين يمثل ون بداية مرحلة المراهقة. لتحقيق أغراض الدراسة تواصل الباحثون مع عشرة مدارس حكومية في مدينة عمان اختيرت بالطريقة العشوائية، وذلك للتعرف إلى طلبة الصف السادس الأساسي الذكور المضطربين انفعالية، وبالرجوع إلى سجلات الإرشاد المدرسي تبين أن هناك 50 خمسين تلميذا من تلاميذ الصف السادس الأساسي الذكور يعانون من اضطرابات انفعالية موزعين على ثماني مدارس فقط. وللتأكد من أن هؤلاء التلاميذ يعانون من اضطرابات انفعالية فعلا طبق مقياس بيركس (1980)Burk\'s لتقدير السلوك، تبين أن 42 اثنين وأربعين منهم فقط يعانون من اضطرابات انفعالية مثلوا عينة الدراسة، وبعد ذلك طبق مقياس السقار (1984) لأنماط التنشئة الأسرية على عينة الدراسة. أظهرت نتائج الدراسة أن نمطي التنشئة الأسرية السائدين لدى أسر الطلبة المضطربين انفعالية هما النمط التسلطي ونمط الإهمال. كما توصلت الدراسة إلى علاقة طردية ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (α< 0.05) بين الاضطرابات الانفعالية ونمط تنشئة الأب التسلطي

 Abstract:  



طباعة تفاصيل البحث