مرات التحميل: 1
مرات المشاهدة: 5
مرات الاستشهاد بهذا البحث: 0
 عنوان البحث:   دور أساليب المواجهة في التعامل مع قلق الامتحان وأثرها في النجاح والرسوب في شهادة الدراسة الثانوية العامة
 اسم الباحث:  حكيمة أيت حمودة
 البلد:  الجزائر
 جامعة:  الجزائر
 كلية:  العلوم الإنسانية والاجتماعية
 تاريخ موافقة النشر:  4/5/2009
 المجلــد:  العاشر - العدد الأول / 2012
 صفحات البحث:  99-130
 الكلمات المفتاحية:  

 ملخص البحث:  
تهدف الدراسة إلى معرفة علاقة أساليب المواجهة بقلق الامتحان وأثرها في النجاح والرسوب في شهادة الدراسة الثانوية العامة. ولتحقيق هذا الهدف تكونت عينة الدراسة من 108 مئة وثمانية طلاب في المرحلة الثانوية من الجنسين تم اختيارهم بطريقة عشوائية بسيطة من المدارس الحكومية لقطاع عين بنيان التابع لولاية الجزائر. وقد طبقت عليهم استمارة ومقياسين نفسيين تضمن مقياس قلق الامتحان ومقياس أساليب المواجهة. وبعد إجراء التحليلات والمعالجات الإحصائية توصلت الباحثة إلى عدد من النتائج أهمها: - فروق دالة إحصائيا بين الناجحين والراسبين في شهادة الثانوية العامة في درجة شعورهم بقلق الامتحان، حيث تنتاب الراسبين درجة قلق الامتحان أكثر من الناجحين في شهادة الثانوية العامة. - يستخدم الراسبون في شهادة الثانوية العامة بعض أساليب المواجهة من ضبط الذات والتجنب-التهرب (وهي مواجهة مركزة على الانفعال) أكثر من الناجحين. في حين لا يظهر اختلاف بين المجموعتين في استخدام أساليب المواجهة الأخرى من مخططات حل المشكل والتصدي (مواجهة مركزة على المشكل) واتخاذ مسافة، البحث عن سند اجتماعي، تحمل المسؤولية وإعادة التقدير الايجابي (مواجهة مركزة على الانفعال) عند التعامل مع قلق امتحان شهادة الثانوية العامة. - ليس هناك ارتباط دال إحصائيا بين استخدام أساليب المواجهة المركزة على المشكل (أسلوبي مخططات حل المشكل والتصدي) وبعض أساليب المواجهة المركزة على الانفعال (أسلوبي اتخاذ مسافة والبحث عن سند اجتماعي) ودرجة الشعور بقلق الامتحان. في حين أسفرت النتائج عن ارتباط دال بين استخدام بعض أساليب المواجهة المركزة على الانفعال من ضبط الذات، والتجنب-التهرب، وتحمل المسؤولية وإعادة التقدير الايجابي ودرجة الشعور بقلق الامتحان لدى طلبة الثانوية العامة.

 Abstract:  
L’objet de ce travail consiste à étuder le rôle des stratégies de coping dans la gestion de l\'anxiété aux amens et sa relation à la réussite et à l\'échec au baccalauréat. Notre population est constituée de 108 élèves de troisième année secondaire de l\'année scolaire 2006/2007 âgés de 16 à 20 ans, diviséen deux groupes : Sujet admis au baccalauréat, et Sujet non admis. La comparaison des scores de l\'anxiété aux examens, et l’emploi des types de stratégie de coping, montre des différences significatives dans les deux groupes. En revanche, les sujets non admis présentent des scores plus élevés de l\'anxiété aux examens et l’emploi de quelques stratégies de coping centrè sur l’émotion (Fuite – Evitement et Auto –contrôle) par rapport aux sujets admis au baccalauréat d’une façon significative. En revanche, on observe l’absence d, une différence significative dans les deux groupes à l’emploi des stratégies de coping centré sur le problème (Confrontation, Résolution de problème ), et quelques stratégies centré sur l’émotion (Le soutien social, la mise à distance, Responsabilisation et réévaluation positive ). Les résultas ont démontrè aussi l\'existence d\'une relation significative entre l’emploi de quelques stratégies de coping centrè sur l’émotion (Fuite – Evitement et Auto –contrôle, Confrontation et réévaluation positive) et l\'anxiété aux examens. Mots–clés : l\'anxiété aux examens, stratégie de coping, réussite et échec au baccalauréat.



طباعة تفاصيل البحث