عدد الزيارات (2124)
اسم المستخدم
كلمة المرور

تقرير الجمعية العلمية لكليات التربية ومعاهدها في الجامعات العربية للمؤتمر الدولي الأول بكلية التربية بجامعة السادات "اﻟﺘرﺒﯿﺔ وﺘﺤدﯿﺎت اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن" 29 – 30/6/ 2019

2019-07-12

بدأت فعالياتِ المؤتمر في تمام الساعة العاشرة في التاسع والعشرين من شهرِ حزيران من العامِ 2019 م، برعاية الأستاذ الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي, والأستاذ الدكتور عمرو عزت سلامة الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية والأستاذ الدكتور أحمد بيومي رئيس جامعة السادات, وحشد كبير من العلماء والخبراء والشخصيات التربوية من الدول العربية.

تمحورت أهداف المؤتمر حول:

  1. ﺘﺤﻠﯿل ﻋﻤﻠﯿﺎت اﻟﺘرﺒﯿﺔ وأدوارﻫﺎ ﻓﻲ ﻀوء  طﺒﯿﻌﺔ اﻟﻌﺼر اﻟﺤﺎﻟﻲ ﻓﻲ ﺒداﯿﺎت اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن وﻤﺎ ﺘواﺠﻬﻪ اﻟﻤﺠﺘﻤﻌﺎت ﻤن ﺘﺤدﯿﺎت ﺘؤﺜر ﻓﻲ ﺒﻨﺎء الإنسان ﻓﻲ اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن.
  2. ﺘوﺠﯿﻪ ﺠﻬود اﻟﺒﺎﺤﺜﯿن ﻓﻲ ﻤﺠﺎﻻت اﻟﺘرﺒﯿﺔ ﻨﺤو ﺒﻨﺎء ﻗدرات الإنسان ﻟﻠﺤﻔﺎظ ﻋﻠﻲ اﺴﺘﻤرارﯿﺔ اﻟﻤﺠﺘﻤﻌﺎت  وزﯿﺎدة ﻗدرﺘﻬﺎ ﻋﻠﻲ ﻤواﺠﻪ اﻟﺘﺤدﯿﺎت ﻓﻲ اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن.
  3. اﻟﺨروج ﺒﻤﺠﻤوﻋﺔ ﻤن اﻟﺤﻠول اﻟﺘﻲ ﺘﺴﻬم ﻓﻲ  ﻤواﺠﻬﺔ اﻟﻤﺸﻛﻼت اﻟﺘﻲ ﺘواﺠﻬﻪ اﻟﻨظم  اﻟﺘﻌﻠﯿﻤﯿﺔ ﻓﻲ ﺴﺒﯿل ﺒﻨﺎء ﻗدرات الإنسان ﻓﻲ ﻤراﺤل اﻟﺘﻌﻠﯿم اﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ وﺒراﻤﺠﻪ اﻟﻤﺘﻨوﻋﺔ ﺒدءاً ﻤن رﯿﺎض اﻻطﻔﺎل وﺤﺘﻲ اﻟﻤرﺤﻠﺔ اﻟﺠﺎﻤﻌﯿﺔ ﻟﻤواﺠﻬﺔ ﺘﺤدﯿﺎت اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن. 

تناول اﻟﻤؤﺘﻤر ﺴﺘﺔ ﻤﺤﺎور ﯿﺘم ﻤن ﺨﻼﻟﻬﺎ ﻤﻨﺎﻗﺸﺔ ﻤﺠﻤوﻋﺔ ﻤن اﻟﺘﺤدﯿﺎت اﻟﺘﻲ ﺘواﺠﻪ اﻟﻨظم اﻟﺘﻌﻠﯿﻤﯿﺔ وﺴﺒل اﻟﺘﻌﺎﻤل ﻤﻌﻬﺎ، ودور ﻤؤﺴﺴﺎت اﻟﺘﻌﻠﯿم وﺒراﻤﺠﻪ ﻓﻲ اﻟﺘﻐﻠب ﻋﻠﯿﻬﺎ وﺒﻨﺎء ﻗدرات اﻻﻨﺴﺎن ﻟﻠﺘﻌﺎﻤل ﻤﻌﻬﺎ وﻫﻲ:

اﻟﻤﺤور اﻷول: اﻟﻔﻛر اﻟﺘرﺒوي وﺘﺤدﯿﺎت اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن.

اﻟﻤﺤور اﻟﺜــﺎﻨﻲ: الإدارة اﻟﺘﻌﻠﯿﻤﯿــﺔ ﻟﻌﻤﻠﯿــﺎت اﻟﺘرﺒﯿــﺔ ودورﻫــﺎ ﻓﻲ ﻤواﺠــﻪ ﺘﺤــدﯿــﺎت اﻟﻘرن اﻟﺤــﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن

اﻟﻤﺤور اﻟﺜﺎﻟث: اﻟﻤﻨﺎﻫﺞ اﻟﺘﻌﻠﯿﻤﯿﺔ ودورﻫﺎ ﻓﻲ ﺘﻨﻤﯿﺔ ﻗدرات اﻻﻨﺴــــــــــﺎن وﻤواﺠﻬﺔ ﺘﺤدﯿﺎت ﺠﻬﺔ اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن.

اﻟﻤﺤور اﻟراﺒﻊ: اﻟﻤﻌﻠم وﺘﻨﻤﯿﺔ ﻗدرات الإنسان ﻟﻤواﺠﻬﺔ ﺘﺤديات اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن.

اﻟﻤﺤور اﻟﺨﺎﻤس: اﻟﺘطورات اﻟﺘﻛﻨوﻟوﺠﯿﻪ ودورﻫﺎ ﻓﻲ ﻤواﺠﻬﺔ ﺘﺤدﯿﺎت اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن. 

اﻟﻤﺤور اﻟﺴﺎدس: الأبعاد اﻟﻨﻔﺴﯿﺔ ﻓﻲ ﻤواﺠﻬﺔ ﺘﺤدﯿﺎت اﻟﻘرن اﻟﺤﺎدي واﻟﻌﺸرﯿن.

تقدم مجموعة من الخبراء التربويين من مختلف جامعات دول العالم العربي بأبحاثِهِم وخبراتهم، من خلال (33) ورقةً علميةٍ، وزعت على جلستين خلال اليوم الأول والثاني للمؤتمر، ناقشت موضوعات متصلة بمحاور المؤتمر السابقة.

وفي نهاية المؤتمر تم تقديم التوصيات والمقترحات في الجلسة الختامية, وفيما يلي أهم التوصيات والمقترحات التي خلص إليها المؤتمر:

  • تطوير برامج كليات التربية بما يضمن تزويد المعلمين بمهارات القرن الحادي والعشرين.
  • تزويد الطلبة بالمهارات اللازمة لسوق العمل.
  • الاستفادة من التطبيقات والتجارب الدولية الداعمة لمهارات القرن الحادي والعشرين.
  • العمل على تنمية مهارات معلمي المستقبل لتحقيق الانتاجية العالية وزيادة المسؤولية المجتمعية.
  • توجيه أنظار مطوري المناهج إلى ضرورة دمج مهارات القرن الحادي والعشرين في كافة المراحل التعليمية.
  • الاهتمام بالمعايير الدولية لبرامج إعداد المعلمين.
  • توظيف المستحدثات التكنولوجية في إدارة المنظومة التعليمية.